الاثنين، 27 سبتمبر، 2010

الصمت أصبح عنوانى

الصمت أصبح عنوانى



بصراحه مش عارف أتكلم ولا أقول ايه عن الغياب الطويل ده

لكن أعتقد لو حد عنده أى سؤال ممكن يستنتج الإجابه من الخاطره

وأتمنى انها تعجبكوا








الصمـــــت أصبح عنواني

الصمـــــت .... ســــــيكون لشفاهــــــي قــــــــــــرار

ومــن فيض دمعــــي على الــذي جـــرى جداولاً وأنـــــهار

ومـــن ألامي وجروحي عزفـــــاً تبكي لهُ الطيــــورُ وحتى الأحجـــار

ســــــأرحل عن هذه الدنيا فما عرفتُ فيها يومــــاً طعم الراحةِ والرضـــاء

سقتني الأيام مرَ حليبها ولم ترضعني ســــوى الحزن والشــــــقاء

أحبائي نكروني رغم أنني كنتُ في حبهم صريحاً ومعنى للنقـــــــاء

وأنــا من كنتُ في حياتهم سوى إنسان ساذجٍ يكسوهُ الغبـــــــاء

ألوذُ بنفسي هنا ... وهنا لإرضائهم لكنهم من كانوا جفاءً في جفاء

أطفأت الدنيا شموعُ ميلادي ولم تكن لي فرحةٌ بل رثـــــــــاء

فلا من صبحٍ أتى ولا نجمٌ ولا قمرٌ في سمــــــــاء

ســــــأرحل واعلمُ أن قلبي يحتضر وليس لعمري من بقــــاء

ألا كلمات تتردد في داخلي لا يسمعها بشرٌ ولن ترى نور الضياء

وداعـــــاً يا دنيــــــا البــــــــــلاء

وداعــــــاً يا دنيـــــــا الشقـــــــــاء

وداعــــــــاً وأنـــــا منكِ بـــــــــــراء

***

كلمات الشاعر الحزين

علاء الدين