الاثنين، 4 يناير، 2010

اطمئنان وبشرى












بسم الله الرحمن الرحيم


فى البدايه طبعا مش عارف أتكلم


ولا عارف ازاى أشكركم جميعا على دعائكم ليا


ووقوفكم جانبى فى شدتى


أنا الحمد لله جيت أطمنكم وأبشركم


بالنسبه للإطمئنان فأنا الحمد لله بقيت كويس الى حد ما


أما بالنسبه للبشرى بقى فأنا ببشركم بخبر


الخبر يمكن يكون حلو جدا لناس ووحش جدا لناس تانيه


الخبر هو انى من غياب لغياب


يعنى أنا غصب عنى وخارج ارادتى هغيب عن التدوين تانى


حوالى شهرين تقريبا ومش التدوين بس


التدوين والنت والبيت والبلد وربنا يستر


عايز أقول كلمه أخيره صغيره


أقسم بالله العظيم انى من قلبى بحبكم جدا فوق ما تتخيلوا


لأنكوا أصحاب فضل كبير جدا عليا


ولأنكوا أكتر من أصحابى وأخواتى


أتمنى محدش يزعل منى


كلمه أخيره


=

-

=

-

=


الدنيا مدرسه


ناظرها الزمن


وأستاذها القدر


وتلاميذها نحن البشر


نتقابل غرباء


ونعيش أصدقاء


وان حان موعد الفراق


فلا تقل وداع ...


قل إلى اللقاء


فى الجنة إن شاء الله...